ملخصات الأبحاث

إمكانية استعادة الغابات الاستوائية المضطربة

L Poorter et al
  • Published online:

يُعتبر أكثر من نصف الغابات الاستوائية العالمية نتاج النمو الثانوي، الذي تبع وقوع تغيُّر بيئي بشري. لذلك.. فمن المهم معرفة السرعة التي تتعافى بها تلك الغابات الثانوية بشكل كاف؛ لتوفير خدمات النظام البيئي المكافئة للنمو القديم للغابة. ركَّز هؤلاء الباحثون على امتصاص الكربون في الغابات الاستوائية الجديدة، واكتشفوا أن امتصاص الكربون أعلى بكثير من نظيره في الغابات قديمة النمو، مما يسمح بالتعافي لـ90% من مخزون الكربون في فترة يبلغ متوسطها 66 عامًا، لكنْ هناك أيضًا تباين واسع في إمكانية التعافي. وقد تساعد تلك المعرفة على تقييم الآثار المترتبة على فقدان الغابات، وإمكانية التعافي بالمناطق المختلفة.