ملخصات الأبحاث

الماغنسيوم في لُبّ الدينامو الأرضي

J O’Rourke et al
  • Published online:

النماذج الحالية لدينامو اللب الأرضي ـ الذي يولِّد المجال المغناطيسي العالمي للأرض ـ غير قادرة على تفسير طول عمره الواضح، حيث وُجد منذ ما يزيد على 3.4 مليار عام، وهو معظم تاريخ الأرض. على وجه الخصوص، يُقَدَّر الآن التوصيل الحراري للحديد بأنه أعلى مما كان يُعتقد في السابق، مما يعني أن الحمل الحراري والتسخين الإشعاعي قد لا يكونان كافِيَين للحفاظ على الدينامو الأرضي. ويبين هنا جوزيف أورورك، وديفيد ستيفينسون أن ترسيب المعادن الحاملة للماغنسيوم من اللب الأرضي يمكن أن يعمل كمصدر بديل للطاقة للدينامو الأرضي. ويقترح الباحثان أن الموازنة عن درجات حرارة مرتفعة في محصلة التصادمات العملاقة على الأرض المبكرة سمحت لكمية ضئيلة من الماغنسيوم بالانقسام في اللُّب، وبَيَّنوا أن نقل الماغنسيوم كأكسيد ـ أو سيليكات ـ من اللُّب المبرّد للطبقة السفلية من الوشاح الصخري يُعَدّ مصدرًا أكثر فاعلية للطفو من نمو اللب الداخلي. مثل هذا الدينامو قد يحافظ على بقائه عبر الزمن الجيولوجي، حتى في ظل التسخين الإشعاعي اللُّبِّي في حدّه الأدنى، والتبريد اللُّبي البطيء.