سبعة أيام

موجز الأخبار-  13 اكتوبر

ذكاء اصطناعي قادر على معالجة العمليات الحسابية، وفطريات داخل السرطانات، وجائحة كورونا في أفريقيا 

  • Published online:

Credit: DeepMind

ذكاء اصطناعي يبرع في المصفوفات الرياضية

طورت شركة «ديبمايند»DeepMind ، المتخصصة في تعلم الآلة ومقرها في لندن، ذكاءً اصطناعيًا قادرًا على معالجة نوع من العمليات الحسابية يسمى ضرب المصفوفات.

نجح النظام – الذي أطلقوا عليه «ألفاتينسور» AlphaTensor – في الاستفادة من المهارات التي يستخدمها اللاعبون الافتراضيون المعتمدون على الذكاء الاصطناعي، والذين طورتهم الشركة نفسها، في هزيمة اللاعبين البشريين عند مواجهتهم في ألعاب مثل «جو» Go والشطرنج. يعد ضرب المصفوفات أحد الأساليب الرياضية المستعملة على نطاق واسع وينطوي على ضرب أعداد مرتبة في شبكات أو مصفوفات، وقد يعبر ضرب المصفوفات عن مجموعات بكسلات في صور، أو ظروف جوية بأحد نماذج الطقس، أو آليات داخلية لإحدى الشبكات العصبية الاصطناعية.

ما يميز نظام «ألفاتينسور» عن غيره هو قدرته على إيجاد أساليب مختصرة لحل هذه النوعية من المسائل مُتبعًا عددًا أقل من الخطوات (A. Fawzi et al. Nature 610, 47–53; 2022). يقول مطورو هذا النظام إنه قد توجد تطبيقات للنهج العام ذاته في أنواع أخرى من العمليات الرياضية، كتفكيك الموجات المعقدة أو غيرها من الكيانات الرياضية المعقدة إلى كيانات أبسط.

تعلق مارتينا زايدل، عالمة الحاسوب في جامعة يوهانس كيبلر في لينتس بالنمسا، على هذا السبق قائلًة: "إنه إنجاز مثير للإعجاب للغاية، ويثبت إمكانية استخدام تعلم الآلة في حل المسائل الرياضية الصعبة". 

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et             dolore magna aliqua.

Credit: Nicolas Armer/dpa/Alamy

فطريات داخل السرطانات ربما تؤثر في نموها

على مدار سنوات، تتراكم الأدلة يومًا بعد يوم على ارتباط البكتيريا بالسرطان. والآن، وجد باحثون ارتباطًا مشابهًا بنوع آخر من الكائنات الدقيقة، ألا وهي الفطريات

تحتوي أورام من مختلف السرطانات على أنواع شتى من الفطريات المجهرية، ولعل دراسة أنواع الفطريات الموجودة في الأورام السرطانية تفيد يومًا ما في تشخيص السرطان أو التنبؤ بمساره.

عمد الباحثون إلى تصنيف مجموعات فطرية عُثر عليها في أكثر من 17 ألف نسيج وعينة دم تمثل 35 نوعًا سرطانيًا. اكتشف الباحثون ارتباط بعض أنواع الفطريات بنتائج مختلفة، تبعًا لنوع السرطان؛ فوجود فطر Malassezia globose، على سبيل المثال،كان مرتبطًا بانخفاض كبير في معدلات النجاة من مرض سرطان الثدي (L. Narunsky-Haziza et al. Cell 185, 3789–3806; 2022)

تناولت دراسة أخرى أورام المعدة والأمعاء والرئة والثدي، ووجدت أن هذه الأورام تحتوي عادًة على فطر المبيضة Candida والفطر البرعمي Blastomyces والملاسيزية Malassezia، على الترتيب (A. B. Dohlman et al. Cell 185, 3807–3822; 2022)

وهكذا، رغم أن الدراسات ترجح وجود صلة بين الأنواع الفطرية وسرطانات معينة، فإنها لا تقطع بما إذا كانت الفطريات مسئولة عن تطور السرطان أم لا. 

مائة ألف جينوم فيروسي يكشف خط سير جائحة كورونا من أفريقيا وإليها 

كشف تحليل أُجريَ لأكثر من 100 ألف جينوم لفيروس «سارس-كوف-2» SARS-CoV-2 جُمِعَ في أفريقيا عن أن السلالات المتحورة من الفيروس الوافدة إليها أكثر من تلك الخارجة منها ((H. Tegally et al. Science 378, eabq5358; 2022.

مكّن تجميع هذه الجينومات مؤلفي الدراسة من الوقوف على زمان ومكان ظهور هذه السلالات المتحورة في أفريقيا؛ فعلى سبيل المثال، انتقلت سلالة «أوميكرون» Omicron الفرعية «بي إيه.1» BA.1 من أفريقيا إلى خارجها ما لا يقل عن 54 مرة، في حين وفدت إليها ما لا يقل عن 69 مرة من أوروبا، و102 مرة من أمريكا الشمالية (انظر "الفيروس الرحالة"). يعلق إدوان ويلكنسون، المتخصص في علم المعلومات الحيوية بجامعة ستيلينبوش بجنوب أفريقيا وأحد مؤلفي الدراسة، قائلًا إن هذه الوقائع التي وفد فيه الفيروس إلى بلدان أفريقية تثبت أن السلالة المتحورة وفدت إليها من الخارج وليس من جنوب أفريقيا.

وإجمالًا، أشارت تحليلات الفريق إلى أن السلالات المتحورة من «سارس-كوف-2» التي وفدت إلى أفريقيا من أجزاء أخرى من العالم فاقت أعداد تلك التي صدرتها القارة إلى خارجها. يقول توليو دي أوليفييرا، المتخصص في علم المعلومات الحيوية أيضًا بجامعة ستيلينبوش وأحد المشاركين في الدراسة، قائلًا: "من المفارقات العجيبة أن أفريقيا تعرضت للعقاب بضع مرات جراء اكتشاف السلالات المتحورة فيها، في حين أنها في حقيقة الأمر لم تُصِدر الغالبية العظمى من السلالات المتحورة، بما فيها معظم حالات «أوميكرون»". 

كبر الصورة