أضواء على الأبحاث

إنسان الغاب الذكي يجرب مهاراته في استخدام الأدوات

  • Published online:

Credit: Claudio Tennie

لطالما اعتقد العلماء أن قردة الشامبانزي هي القردة العليا الوحيدة القادرة على سحق ثمار البندق بصورة منتظمة، مستخدِمةً في ذلك الأحجار، أو المطارق الخشبية، ما يُعَد أحد أعقد أشكال استخدام الأدوات التي أمكن رصدُها في الطبيعة. لكنّ الباحثين اكتشفوا أن قردة إنسان الغاب (تُعرف أيضًا بالأورانجوتان) تستطيع هي الأخرى استخدام المطارق في كسر ثمار البندق، وفتحها. وهي تمتلك هذه المهارة دون محاكاة لغيرها من الحيوانات.

عكفت إليسا بانديني، من جامعة توبنجن في ألمانيا، وزملاؤها، على مراقبة 12 من قردة إنسان الغاب الموجودة في حدائق الحيوانات (من نوعَي إنسان الغاب السومطري، وإنسان الغاب البورنيوي) التي قدموا لها ثمار بندق صلبة، وجذوعًا خشبية صغيرة يمكن استخدامها كمطارق. لم يسبق لأي من هذه الحيوانات أن كسرت ثمار البندق باستخدام أدوات.

لم تحاول بعض هذه القردة استخدام الأدوات الممكنة، لكن غالبيتها استخدمت الجذوع كمطارق لكسر البندق وفتحه، واستخدم ثلاثة منها جذع شجرة، أو جسمًا آخر كَسِنْدان لتثبيت البندق.

يذكر الباحثون أن أربعة حيوانات (من بينها حيوان باندانا، الموضحة في الصورة) بدأت استخدام هذه الأدوات، دون أن تشاهد أفرادًا أكثر خبرة؛ الأمر الذي يشير إلى أن قردة إنسان الغاب يمكن أن تتعلم بتلقائيةٍ استخدام الأشياء المحيطة كأدوات فعالة لتكسير البندق. 

Am. J. Primatol. (2021)