أضواء على الأبحاث

وقوف أرنب على قائمتيه الأماميتين يكشف أسرارًا جينية عن القدرة على الوثب 

  • Published online:

Credit: M. Carneiro et al./PLOS Genet.

كشف أرنب فريد، يستطيع السير على قائمتيه الأماميتين، عن الأسرار الجينية وراء قدرة أرانب أخرى على الوثب.

فالأرنب الفرنسي (من نوع sauteur d’Alfort، الموضح في الصورة) ينتمي إلى سلالة نادرة، وهو يستطيع المشي على قائمتيه الأماميتين، رافعًا القائمتين الخلفيتين في الهواء. ولمعرفة السر الكامن وراء عجز هذه الأرانب عن القفز، أقدَمَ ميجيل كارنيرو، الباحث بجامعة بورتو البرتغالية، وليف أندرسون، من جامعة أوبسالا السويدية، بمعاونة زملائهما، على  تربية أرنب من هذه السلالة آنفة الذكر، إلى جانب أرنب طبيعي يستطيع القفز، ثم عمدوا إلى تحديد التسلسل الجينومي لأحفاد الأرنبين، البالغ عددها 52 أرنبًا.

وجد الباحثون أن صغار الأرانب التي لا تستطيع الوثب تحمل طفرة واحدة في كلتا نسختَي الجين المُسمَّى RORB. كما تبيَّن أن تلك الحيوانات تمتلك عددًا أقل من الخلايا العصبية المعبِّرة عن البروتين RORB في أحبالها الشوكية؛ ما قد يعوق حركة القائمتين الخلفيتين.

وقد انتهَتْ دراسات سابقة إلى أن الفئران التي تحمل طفرات RORB تتمايل في مشيتها مثل البط، وهو ما دفع الباحثين إلى الاعتقاد بأن البروتين RORB يُعَد عنصرًا أساسيًّا لنمو الحبل الشوكي، وحركة ذوات الأربع بشكل طبيعي.

PLOS Genet. (2021)