ملخصات الأبحاث

مركَّب «4-أنيسول الفاينيل» يُشكِّل فيرومونًا مسؤولًا عن تجمُّع الجراد

.X. Guo et al

  • Published online:

يُشكِّل غزو الجراد تهديدًا للأمن الزراعي والبيئي في شتى أرجاء العالم. وتلعب الفيرومونات المسؤولة عن احتشاد الجراد دورًا حاسمًا في انتقال هذه الكائنات من حالتها الفردية إلى تجمعاتها المدمِّرة، وإلى تشكيل الأسراب الضخمة، بيْد أن جميع المركّبات التي أفاد الباحثون باحتمال أن تعمل  كفيرومون التجمُّع لدى الجراد لم تستوف المعايير اللازم توفرها في هذا الفيرومون.

وفي هذا البحث المنشور، يستخدم الباحثون مقايسات سلوكية، ويعمدون إلى توثيق خصائص الفسيولوجيا الكهربية للجراد، وتوصيف المستقبِلات الشمِّية لديه، والتجارب الميدانية، بهدف إيضاح أن مركّب "4-أنيسول الفاينيل (4VA)، (المعروف أيضًا باسم "4-ميثوكسي ستايرين") هو فيرومون تجمُّع للجراد المهاجر (Locusta migratoria)، إذ تنجذب هذه الحشرات فرادى وأسرابًا انجذابًا شديدًا إلى مركّب "4-أنيسول الفاينيل"، بصرف النظر عن العمر والجنس. ورغم إفراز مركّب "4-أنيسول الفاينيل" بالأخص في أسراب الجراد، فإن تجمُّع أربع إلى خمس جرادات منفردة يمكن أن يحفز إنتاج هذا المركّب الذي يثير استجاباتٍ من عُضيَّاتٍ حسية مخروطية القاعدة، موجودة على قرون استشعار الجراد. وفضلًا عن ذلك، توصل الباحثون إلى أن OR35 هو أحد المستقبِلات الشمية المختصة برصد مركّب "4-أنيسول الفاينيل". وقد أدى التعطيل الجيني للمستقبِل الشمِّي OR35 باستخدام تقنية "كريسبر-كاس9" إلى انخفاض ملحوظ في الاستجابات الكهروفسيولوجية التي تُظْهِرها قرون استشعار  الجراد، وإضعاف سلوك انجذاب هذه الحشرات إلى مركّب "4-أنيسول الفاينيل".

وأخيرًا، أكَّدت تجارب المصائد الميدانية انجذاب المجموعات التجريبية والبرِّية إلى مركّب "4-أنيسول الفاينيل". وبذلك، تكشف النتائج التي توصل إليها الباحثون عن أحد فيرومونات التجمُّع لدى الجراد، وتُقدِّم رؤى كاشفة تُفيد في وضع استراتجيات جديدة لمكافحة الجراد.