أضواء على الأبحاث

عواصم الأنديز القديمة كانت عالمية الطابع

  • Published online:

Martin St-Amant/Wikimedia Commons (CC-BY-SA-3.0

عثر الباحثون على طفلٍ قُدِّم قربانًا للآلهة في جبال الأنديز الجنوبية قبل نحو 500 عام، يُرجِّحون أنه كان قادمًا من منطقةٍ تقع على بُعد آلاف الكيلومترات من الموقع الذي عُثر فيه عليه؛ مما يدلُّ على أن شعوب الأنديز الأصلية القديمة جابت مساحاتٍ واسعةً على امتداد الطرف الغربي لقارة أمريكا الجنوبية.

عمد نيثان ناكاتسوكا، الباحث بكلية طب هارفارد في مدينة بوسطن بولاية ماساتشوستس، وزملاؤه، إلى تحليل الحمض النووي لعددٍ من الأشخاص، يبلغ عددهم 89 شخصًا، عاشوا قبل فترةٍ تتراوح بين 500 و9000 سنة، عُثر عليهم في منطقة تشمل مساحةً واسعة من سلسلة جبال الأنديز.

اكتشف الباحثون أنه قبل نحو 9000 سنة، أخذت الجماعات السكانية التي كانت تعيش في مرتفعات جبال الأنديز (موضحة بالصورة: مدينة ماتشو بيتشو، معقل حضارة الإنكا في بيرو) تتمايز جينيًا عن الجماعات التي سكنت ساحل المحيط الهادي، وأن الشعوب التي ترجع أصولها إلى تلك المناطق لا تزال متمايزةً جينيًا. لكن الوضع تغيَّر قبل 5800 سنة، إذ بدأت شعوب الأنديز الاختلاط؛ فعلى سبيل المثال، تنقَّل بعضهم بين شمال بيرو ومنطقة الأمازون.

كانت هذه هي الحال حتى أخذت حركة التنقل تتباطأ قبل 2000 عام تقريبًا، ولم يشهد التكوين الجيني لشعوب الأنديز سوى تغيرٍ طفيفٍ على مدى قرون؛ عدا استثناءين اثنين، هما عاصمتا حضارتي تيواناكو والإنكا، حيث عاشت جماعاتٌ من أصولٍ جينية متعددة جنبًا إلى جنب.

Cell http://doi.org/dt27 (2020)