ملخصات الأبحاث

تفشي التهاب رئوي مرتبط بفيروس كورونا جديد ربما يكون مَنْشَأه الخفافيش

.P. Zhou et al

  • Published online:

منذ تفشي المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (سارس) SARS لأول مرة منذ 18 عامًا، اكتُشِفَ عدد كبير من فيروسات كورونا المسببة للمتلازمة (SARSr-CoV) في مضيفها الطبيعي؛ وهو الخفافيش. وقد أشارت دراسات سابقة إلى أن بعض فيروسات كورونا المسببة لسارس في الخفافيش لديه القدرة على إصابة البشر.

في هذه الدراسة، يشير الباحثون إلى تحديد هوية فيروس كورونا جديد، أُطلق عليه مرض فيروس كورونا 19 (المعروف اختصارًا بكوفيد-19 «19-CoVID»)، تَسَبَّب في تفشي وباء المتلازمة التنفسية الحادة بين البشر في مدينة ووهان بالصين، وتوصيفه. فقد تَسَبَّب الوباء –الذي بدأ في الثاني عشر من ديسمبر 2019-  في 2050 حالة إصابة مؤكدة مختبريًّا، ووفاة 56 شخصًا بحلول السادس والعشرين من يناير 2020. وقد تمكَّن الباحثون من وضع التسلسل الجينومي الكامل للحمض النووي المأخوذ من خمسة مرضى في المراحل المبكرة من التفشي. وكشفت النتائج أن التسلسلات الجينومية تكاد تكون متطابقة تمامًا، وتتشابه بنسبة 79.5% مع التسلسل الجنيومي لفيروس كورونا المسبِّب لفيروس «سارس». وإضافة إلى ذلك.. وجد الباحثون أن كوفيد-19 متطابِق بنسبة 96% على مستوى الجينوم الكامل مع فيروس كورونا في الخفافيش.

ويُظهِر تحليل تسلسل البروتين المزدوج لسبعة بروتينات غير بنيوية محفوظة أن هذا الفيروس ينتمي إلى فصيلة فيروسات كورونا المرتبطة بـ«سارس». وبعد ذلك.. عزل الباحثون الفيروس الجديد من سائل غسل القصبات والأسناخ لمريض في حالة حرجة، وأمكن إبطال فعاليته باستخدام أمصال مأخوذة من عدة مرضى. والأهم من ذلك.. أن الباحثين أكّدوا أن فيروس كورونا الجديد يدخل الخلية عبر مستقبِل دخول الخلية ذاته –وهو المستقبِل ACE2- الذي يستخدمه فيروس كورونا المسبب لوباء «سارس» لدخول الخلية.