ملخصات الأبحاث

الخلايا التائية القاتلة CD8 في السائل الدماغي النخاعي لمريض ألزهايمر

.D. Gate et al
  • Published online:

مرض ألزهايمر هو اضطراب تنكسيّ عصبيّ، لا علاج له، ويلعب فيه الالتهاب العصبي دورًا أساسيًّا، غير أن الدور الذي تلعبه الاستجابة المناعية التكيفية في مرض ألزهايمر يكتنفه الغموض.

في البحث المنشور، وباستخدام تحليلات مدمجة لعدة أتراب، استطاع الباحثون تحديد تغيرّات مناعية تكيفية في مرض ألزهايمر، سواء أكانت طرفية، أم مركزية. ففي البداية، أجرى الباحثون قياس الكتلة الخلوية لخلايا الدم الطرفية أحادية النواة، واكتشفوا بَصمة مناعية لمرض ألزهايمر، تتألف من أعداد متزايدة من الخلايا التائية القاتلة CD8+T للذاكرة، التي تُعرف بـالخلايا (CD45RA+ (TEMRA. أما في مجموعة ثانية، فقد وجد الباحثون أن هناك علاقة سلبية بين خلايا CD8+ TEMRA، وبين الإدراك.

وكشف وضْع تسلسل الحمض النووي الريبوزي في الخلية المُفردة عن تحسّن تأشير مستقبِلات الخلايا التائية، التي تُعرف بـ(TCR) في هذه الخلايا المذكورة. ومن الجدير بالملاحظة أنه باستخدام عدة استراتيجيّات في وضع تسلسل خلية مفردة لمستقبلات الخلايا التائية في مجموعة ثالثة، اكتشف الباحثون وجود خلايا CD8+ TEMRA ممتدة نسيليًّا في السائل الدماغي النخاعي لمرضى ألزهايمر. وأخيرًا، استخدم الباحثون تقنيات تعلُّم الآلة، والاستنساخ، وفحوص الببتيد؛ لإظهار انتقائية مستقبلات الخلايا التائية الموسعة نسيليًّا في السائل الدماغي النخاعي لمرضى ألزهايمر، تجاه مستضدَّين منفصلين لفيروس إبشتاين-بار.

تكشف هذه النتائج عن استجابة مناعية تكيفية في الدم والسائل الدماغي النخاعي في مرض ألزهايمر، وتقدِّم أدلة على سباحة الخلايا التائية النُسيليّة – التي تعرضت للمستضدات – داخل القِراب في الأدمغة المصابة بالتنكس العصبي المرتبط بالعمر.