ملخصات الأبحاث

إنزيم مؤكسد-مختزل يثبط موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد

.k.Bersuker et al
  • Published online:

إنّ موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد هو شكل من أشكال موت الخلايا المُنَظَّم، الذي يَنتُج عن التآكل التأكسدي للدهون، وذلك بالاعتماد على الحديد. ويمنع إنزيم هيدروبيروكسيديز الشحمي المعتمِد على الجلوتاثيون (جلوتاثيون بيروكسيديز4 GPX4) موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد، من خلال تحويل إنزيم هيدروبيروكسيديز الشحمي إلى كحوليات دهنية غير سامة. وقد سبق أن تَسبَّب موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد في موت الخلايا، الذي يشكل أساس العديد من حالات التآكل. وقد تَبيَّن أن حث موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد - من خلال تثبيط إنزيم هيدروبيروكسيديز الشحمي - يشكل استراتيجية علاجية لتحفيز موت الخلايا السرطانية، غير أن الحساسية لمثبطات إنزيم هيدروبيروكسيديز الشحمي تختلف بشدة باختلاف سلالات الخلايا السرطانية، وهو ما يشير إلى وجود عوامل إضافية تتحكم في مقاومة موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد.

في البحث المنشور، يستخدم الباحثون المسح التخليقي المميت، الذي يعتمد على تقنية كريسبر-كاس9، للتعرف على البروتين1 الكابح لموت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد (FSP1)، (المعروف سابقًا باسم العامِل الميتوكوندري2 المحفِّز لموت الخلايا (AIFM2))، بوصفه عاملًا قويًّا لمقاومة موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد. وتشير بيانات الباحثين إلى أن عملية تعديل الدهون بحمض الميريستيك تستقطب بروتين FSP1 إلى غشاء البلازما، حيث يقوم بدور إنزيم مؤكسد-مختزل، من شأنه أن يقلل من الإنزيم المُرافِق (Q10 (CoQ (المعروف أيضًا باسم يوبيكينون-10 ubiquinone-10). هذا الإنزيم المُرافِق يولِّد بدوره مضاد أكسدة محِبًّا للدهون، متصَيِّدًا للجذور الحرة، يوقف انتشار بيروكسيدات الشحوم. وبالإضافة إلى ذلك.. وجد الباحثون أيضًا أن التعبير عن بروتين FSP1 يرتبط ارتباطًا إيجابيًّا بمقاومة موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد عبر مئات من سلالات الخلايا السرطانية، وأن هذا البروتين يساعد على مقاومة موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد في خلايا سرطان الرئة في مزرعة، وفي طعوم أجنبية لأورام مزروعة في فئران.

وهكذا، فإن بيانات الباحثين تشير إلى G بروتين FSP1، باعتباره مكونًا أساسيًّا في نظام مضاد أكسدة الإنزيم المُرافق، غير الميتوكوندري، الذي يعمل بالتوازي مع مسار إنزيم هيدروبيروكسيديز الشحميالمعتمِد على الجلوتاثيون. وتكشف هذه النتائج مسار كبح موت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد، وتشير إلى أن التثبيط الدوائي للبروتين FSP1 قد يوفر استراتيجية فعّالة تجعل الخلايا السرطانية حساسة لعوامل العلاج الكيميائي المسبِّبة لموت الخلايا المبرمَج المعتمِد على الحديد.