ملخصات الأبحاث

بروتيوم مينا أسنان يكشف لغز التاريخ التطوري للكركدن 

.E.Cappellini et al
  • Published online:

أتاح تعيين تسلسل الأحماض النووية القديمة وضْع تصوراتٍ لأحداث التشكُّل التطوري للأنواع المنقرضة، وهجرتها، واختلاطها، غير أنَّ التحلُّل النهائي للأحماض النووية القديمة بعد الوفاة جعل إمكانية استرجاعها - خارج المناطق دائمة التجمد - قاصرة حتى الآن على العينات التي لا يزيد عمرها على نصف مليون سنة. وعلى النقيض.. أتاح قياس الطيف الكتلي الترادفي تعيين تسلسل كولاجين من النوع الأول، يبلغ عمره 1.5 مليون سنة تقريبًا، موضحًا وجود بقايا بروتينية في أحفوريات تعود إلى العصر الطباشيري، وإنْ كان استخدام هذه البقايا في دراسة تطور السلالات محدودًا نسبيًّا. ففي غياب الأدلة الجزيئية، يظل تشكُّل عددٍ كبير من الأنواع المنقرضة التي تعود إلى العصرين البليستوسينيين المبكر، والأوسط محل خلاف.

في البحث المنشور، يتناول الباحثون علاقات التطور السلالي للكركدن الأوراسي، الذي عاش في العصر البليستوسيني، باستخدام بروتيوم مينا أسنان مأخوذ من سن كركدن من جنس Stephanorhinos، يبلغ عمره ما يقرب من 1.77 مليون سنة، عُثر عليه في موقع دمانيسي الأثري (جنوب القوقاز في جورجيا). تصنف تحليلات التطور السلالي الجزيئية هذا الجنس على أنه مجموعة شقيقة للفرع الحيوي الذي يشكله الكركدن الصوفي Coelodonta antiquitatis، وكركدن ميرك Stephanorhinus kirchbergensis.

وأظهر الباحثون أنَّ الكركدن الصوفي تطور من سلالةٍ قديمة لجنس Stephanorhinus، وأنَّ هذا الجنس يتضمن خَطَّي تطور - على الأقل - متمايزَين. لذا.. فإنَّه يُعَد في الوقت الحالي شبه جنس، ويحتاج إلى مراجعةٍ منهجية للدراسات المنشورة عنه. ويوضح الباحثون أنَّ تعيين تسلسل بروتيوم مينا الأسنان الخاصة بجنسٍ يعود إلى العصر البليستوسيني المبكر يتغلب على معوقات استدلال التطور السلالي المعتمِد على الكولاجين، أو الأحماض النووية القديمة. ويوفر نهجهم أيضًا معلوماتٍ إضافية حول جنس عيناتٍ أخرى من موقع دمانيسي، وتصنيفاتها. وتكشف النتائج التي توصل إليها الباحثون أنَّ فحص بروتيوم مينا الأسنان القديمة - الذي يُعَد أكثر الأنسجة صلابة في الفقاريات، ويتوفر بغزارة في السجل الأحفوري - يمكن أن يوسع نطاق إعادة نمذجة التطور الجزيئي إلى أوقاتٍ أقدم، حتى العصر البليستوسيني المبكر، ليتجاوز الحدود المعروفة حاليًّا لحفظ الحمض النووي.

الشكل 1 | موقع دمانيسي، وتركيب الطبقات، والعيّنة رقم Dm. 5/175-16635. أ، موقع دمانيسي في جنوب القوقاز. وُضعت الخريطة الأساسية باستعمال البيانات المتاحة للاستخدام والمشاركة العامة في موقع www.naturalearthdata.com. ب، قطاع مُستقرَأ لتركيب الطبقات، يوضح منشأ العينات التي خضعت للتحليل، وعمرها. وارتفاعات الطبقات محددة استنادًا إلى النقاط المرجعية المحلية. ج، الضرس السفلي الأيسر (الضرس الأول، أو الثاني) لجنس Stephanorhinus، من نوع etruscus ، أو hundsheimensis . عُثر على العيّنة في منطقة دمانيسي (منظر شفوي). المقياس  أسفل السن طوله سنتيمتر واحد.

  الشكل 1 | موقع دمانيسي، وتركيب الطبقات، والعيّنة رقم Dm. 5/175-16635. أ، موقع دمانيسي في جنوب القوقاز. وُضعت الخريطة الأساسية باستعمال البيانات المتاحة للاستخدام والمشاركة العامة في موقع www.naturalearthdata.com. ب، قطاع مُستقرَأ لتركيب الطبقات، يوضح منشأ العينات التي خضعت للتحليل، وعمرها. وارتفاعات الطبقات محددة استنادًا إلى النقاط المرجعية المحلية. ج، الضرس السفلي الأيسر (الضرس الأول، أو الثاني) لجنس Stephanorhinus، من نوع etruscus ، أو hundsheimensis . عُثر على العيّنة في منطقة دمانيسي (منظر شفوي). المقياس  أسفل السن طوله سنتيمتر واحد.

كبر الصورة