أضواء على الأبحاث

تقدُّمٌ واعد في تخليق الأجنة من الخلايا الجذعية

  • Published online:

Ronghui Li, Cuiqing Zhong, Yang Yu/Salk Institute

نجح باحثون في دفع خليةٍ جذعية واحدة إلى تشكيل كرة من الخلايا، يمكن زراعتها داخل رحم أنثى فأر، حيث تنتِج هذه الكرة فيما بعد الأنسجة الثلاثة الأساسية اللازمة لتشكيل جنين.

ومن الجدير بالذكر أن أجنة الثدييات تتكون من مجموعةٍ بسيطة من الخلايا، تسمَّى «الكيسة الأريمية». وقد حاول الباحثون في تجارب سابقة دمْج نوعين من الخلايا الجذعية؛ لخلق بِنْية شبيهة بالكيسة الأريمية، بيد أنَّ الخلايا لم تَنْمُ جيدًا عند زراعتها.

من هنا، عمل خوان كارلوس إيسبيسوا بيلمونتي - من معهد سوك للدراسات البيولوجية في منطقة لا هويا بولاية كاليفورنيا الأمريكية - وتشون وو - من المركز الطبي لجامعة جنوب غرب تكساس في مدينة دالاس - وزملاؤهما على البحث عن ظروف النمو التي قد تُمكِّن نوعًا واحدًا من الخلايا الجذعية من إنتاج أنواع الخلايا الثلاثة الموجودة في كيسةٍ أريمية تامة النمو. واستطاعوا اكتشاف طريقةٍ لتحويل الخلايا الجذعية، بحيث تأخذ صورة بِنى تشبه الكيسة الأريمية في شكلها ووظيفتها (موضحة في الصورة).

وسار تكوُّن هذه البِنَى وفق المراحل المُميِّزة لعملية نمو الأجنة، حتى عند نموها في المزرعة، وأمكن زرعها وإنماؤها داخل أرحام الفئران، سواءٌ أكانت الخلايا الجذعية مُنتَجة من أجنةٍ، أم من خلايا بالغة.

(Cell 179, 687–702 (2019