أضواء على الأبحاث

بكتيريا السل تتحصن بمضاد للحموضة

  • Published online:

ابتكرت البكتيريا المسببة لمرض السل آليةً فعالة من آليات الدفاع عن النفس؛ إذ تحيِّد تأثير خلايا المناعة باستخدام مضاد للحموضة.

يمكن لبكتيريا المتفطرة السلية (Mycobacterium tuberculosisالتي تُعتبر مسبب العدوى الأكثر فتكًا في العالم، أن تستقر في جسم الإنسان لسنوات، وذلك بالاختباء داخل الخلايا المناعية التي تبتلع العوامل المسبِّبة للمرض. وتدمر هذه الخلايا عادةً الميكروبات الخطرة داخل حجيرات حمضية تُعرف باسم «الجسيمات الحالّة البلعمية»، بيد أن بكتيريا المتفطرة السلية غالبًا ما تفلت من هذا المصير.

وقد أفاد فريق من الباحثين - يقوده برانش مودي  من مستشفى «بريجهام آند ويمين» Brigham and Women’s Hospital، في بوسطن بولاية ماساتشوستس - بأنّ سلالات بكتيريا المتطفرة السلية، التي تصيب البشر، تنتج عادةً كميات هائلة من جزيء يعمل كمضاد للحموضة. ويقوم هذا الجزيء، ويُسمى «1-توبيركيولوسنايل-أدينوزين» 1-tuberculosinyladenosine، بتحييد البيئة الحمضية الموجودة داخل الجسيمات الحالّة البلعمية.

(Nature Chem. Biol. 10.1038/ s41589-019-0336-0 (2019