أضواء على الأبحاث

روبوتات مرنة تُغَيِّر أشكالها وألوانها

  • Published online:

مثلما يستطيع الأخطبوط تغيير لونه، وثني جسده؛ ليأخذ شكلًا مختلفًا، كذلك يمكن لمواد تنتجها طابعة ثلاثية الأبعاد أن تغير تدرجات ألوانها، وأن تتخذ أشكالًا جديدة.

استخدم تشين-بينج لو، من جامعة جيلين في مدينة تشانجتشون بالصين، ولاي رين، من جامعة مانشستر بالمملكة المتحدة، وفريقهما تقنية الطباعة رباعية الأبعاد (وهي الطباعة ثلاثية الأبعاد للأجسام، التي يتغير شكلها بمرور الوقت)؛ لإنتاج روبوتات مرنة يمكنها إعادة تشكيل نفسها.

ولتحقيق ذلك.. اعتمد الباحثون على نوع من البوليمر، قادر على استعادة شكله الأصلي بعد التشوُه، وهو مادة يمكن "برمجتها" لتتغير من شكل إلى آخر عندما يتم تسخينها لتجاوز درجة حرارة محددة. وخلط الفريق البوليمر بأصباغ يتغير لونها عند التسخين، وتعود إلى لونها الأصلي عند التبريد. ومن خلال التحكم في عوامل محددة، مثل سُمْك المادة، أمكن للباحثين تحديد سرعة تغير اللون، والشكل.

وشكلَّ الباحثون برعم زهرة، لونه أخضر وبرتقالي، يتفتح إلى زهرة صفراء، وكذلك أخطبوطًا ذا مجسات يتغير لونها عندما تنبسط.

(Adv. Mater. Technol. http://doi.org/c7rx (2019