عمود

كيف تفوز بمنحة تدريب بحثية

تقول روث جوتيان، وأوشما إس. نيل إن خطابات التوصية الشخصية، والسيرة الذاتية ذات الخبرة العلمية القوية، هما عاملان حاسمان.

روث جوتيان،  أوشما إس. نيل 
  • Published online:

يشتد الطلب على برامج منح التدريب المكثفة في مجال البحث العلمي، المخصصة لطلاب الجامعات، وتقدمها كليات الطب والدراسات العليا. هنا، واستنادًا إلى حصيلة خبراتنا التي تبلغ 25 عامًا في إدارة هذه البرامج في الولايات المتحدة، نوضح ما تحتاج إليه لكي تفوز بمنحة تدريب.

 

ADAPTED FROM GETTY

خطابات التوصية

أسوأها هو ما يركز على مؤهلات عضو هيئة التدريس. كما أن الإشارة إلى المتطلبات الأساسية، مثل : "كانت تُسَلِّم المهام الموكلة إليها في الموعد المحدد، وكانت منضبطة، وتشارك في المناقشات"، ليست مفيدة، لكنْ عندما يكون  كاتبُ الخطاب على معرفة جيدة بالطالبَ، يصبح الخطاب نابضًا بالحماس، ويتضح ذلك في جُمَل معينة، مثل: "التدريس لها أمر ممتع، ويجعلك تشعر أن باقي الطلاب كسالى، مقارنة بها". حاوِلْ أن تتعمق في معرفة مقدِّم خطاب التوصية، لكي يتمكن من كتابة تعليق على مثابرتك، وشخصيتك. وانتبه إلى أن خطابات التوصية خاصتك - يُطلب اثنان على الأقل، أو حسب متطلبات البرنامج - يجب أن تصدر من جانب أعضاء هيئة التدريس، وليس من باحثي ما بعد الدكتوراة، أو المدرسين المساعدين.

فَكِّرْ أيضًا في وقت مناسب لطلب خطاب التوصية، حيث إن طلب الخطاب في الوقت الذي يصحح فيه أساتذة الجامعة الامتحانات، أو يستعدون للمغادرة من أجل قضاء عطلة، ليس فكرة سديدة. واقترِحْ صياغة لأجزاء من الخطاب، لتسليط الضوء على مهاراتك، وإنجازاتك.. فالأستاذ قد لا يعلم أنك تكتب مقالات لصحيفة الجامعة، أو أنك تعمل في وظيفة بدوام جزئي، وعندما تعطيه هذه المعلومات، سيتمكن من التركيز على الكتابة عن براعتك الفكرية، ومهارات التفكير النقدي لديك.

 

البيان الشخصي

يجب أن يوضح هذا القسم - الذي يُعتبر حجر الأساس في استمارة التقديم - السمات المميزة لك، وأنك متفان في البحث العلمي. وعندما تشرح دوافعك للالتحاق بالمنحة، تجنب التطرق إلى الحكايات الشخصية، خاصة تلك المتعلقة بأمراض العائلة. وإذا كانت السكتة الدماغية التي أصابت أحد أجدادك هي ما أشعل إلهامك لدراسة علم الأعصاب، احرص على أن تشرح البحوث أو التدريبات التي أجريتها  منذ ذلك الحدث.

ومن الافتتاحيات الأخرى الشائعة لهذا البيان، هو ادعاء أنك تستمتع بحل الأحجيات، على سبيل المثال: "تناسبني دراسة الدماغ، لأنني أحب حل الأحاجي. والدماغ هو الأحجية الأكثر تعقيدًا". وبدلًا من ذلك.. اعتمِدْ على الأمور التي تُميزك.

يقدِّر المراجعون الاستمارات التي تشرح الخبرة البحثية السابقة للمتقدم، ولكننا نعلم  أن قليلين فقط هم مَن يملكون قدْرًا كبيرًا من هذه الخبرة. إذا كنتَ من أولئك القليلين، فاكتب عن هذه الخبرة في البيان، وشدِّد على المهارات التي تستطيع إكسابها للآخرين، مثل البراعة في استخدام التكنولوجيا، أو قدرات البرمجة. وأخيرًا، فالبيان الشخصي هو المكان المناسب لشرح سبب درجاتك السيئة في مادة التفاضل والتكامل، أو أَخْذك لإجازة لفترة وجيزة. ولا تأمل في ألّا يلاحظ أحد هذه الأمور.

 

الدرجات والسجل الدراسي

عند مراجعة بيان السجل الدراسي، لا يهمّ في أي مدرسة كنتَ؛ بقدر ما يهم ماذا كنتَ تدرس أثناء التحاقك بها. احرصْ على أن يكون لديك توازن بين فصول مواد العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات (STEM)، وبين غيرها من المواد.

لقد تبيَن أنالمتقدمين الذين مَيّزوا أنفسهم في استمارات التقديم، كانوا من بين أفضل المتدربين الذين استضفناهم. لقد ميزناهم بأسمائهم، وقصصهم، قبل أن يصلوا إلينا. أوليناهم اهتمامًا خاصًّا، وهناك العديد من هذه علاقات التوجيه تلك مستمر حتى الآن

روث جوتيان مساعد العميد لشؤون التوجيه، وكبير موظفو لتعليم في مجال التخدير بكلية طب ويل كورنيل في مدينة نيويورك.

أوشما إس. نيل نائب رئيس مكتب التعليم والتدريب العلمي في مركز «ميموريال سلون كيترينج» Memorial Sloan Kettering للسرطان في مدينة نيويورك.