أضواء على الأبحاث

أمطار شمالية على قمر «تيتان»

  • Published online:

NASA/JPL/UNIV. ARIZONA/UNIV. IDAHO

هطلت أمطار بالقرب من القطب الشمالي على أكبر أقمار كوكب زحل في عام 2016، بعد نوبة طويلة بشكل ملحوظ من الجفاف الشديد.

يمتلئ الغلاف الجوي المحيط بقمر «تيتان» - التابع لكوكب زحل - بغاز الميثان، الذي ينهمر من سُحُب القمر، ويملأ البحيرات والأنهار على سطحه. ورصدت مركبة الفضاء «كاسيني» Cassini - التابعة لوكالة ناسا - بعد دخولها في مدار كوكب زحل في عام 2004 سُحُبًا وأمطارًا في نصف الكرة الجنوبي لقمر «تيتان»، ولكن مع تغير الفصول، وابتداء فصل الصيف في النصف الشمالي، لم تظهر السحب الشمالية وفقًا للتوقعات. كما تنبأت النماذج الحاسوبية أيضًا بزيادة في الغطاء السحابي، وهَطْل الأمطار في السنوات التي سبقت عام 2016، ولكن لم يكن هناك تغير كبير واضح مع اقتراب العام.

وأخيرًا رصدت راجاني دهينجرا، من جامعة أيداهو في موسكو، وزملاؤها ظاهرة عاكسة كبيرة تغطي مساحة 120 ألف كيلومتر مربع (في الصورة)، بالقرب من القطب الشمالي لقمر «تيتان» في يونيو 2016. ربما نجم هذا التأثير عن انعكاس ضوء الشمس من على سطح مبلل يكسوه الحصى، مثل وميض الضوء المنعكس على رصيف مبلل.

يؤكد الاكتشاف أن المطر ينهمر أثناء فصل الصيف على النصف الشمالي من قمر «تيتان».

(Geophys. Res. Lett. http://doi.org/gftg67 (2019