أضواء على الأبحاث

الأمعاء ترسل خلاياها الدفاعية لمحاربة التصلب المتعدد

  • Published online:

أثناء نوبات احتدام مرض التصلب المتعدد (MS) المزمن، يمكن أن يتحرك بعض خلايا المناعة المعوية؛ لإخماد الالتهاب في الجهاز العصبي المركزي.

يهاجم جهاز المناعة الغمد الواقي الذي يغلف الألياف العصبية لدى الأشخاص المصابين بمرض التصلب المتعدد. فقد تتبعت جين جوميرمان، من جامعة تورنتو بكندا، وزملاؤها الخلايا البلازمية – وهي نوع من الخلايا المناعية - في فئران مهجنة بحيث تظهر عليها أعراض شبيهة بمرض التصلب المتعدد. واكتشف الباحثون أنه في الفئران التي تعاني من التهاب الجهاز العصبي المركزي، تنتقل الخلايا البلازمية التي تنتج أجسام الجلوبيولين المناعي-أ المضادة (IgA)، من الأمعاء إلى الدماغ والحبل الشوكي. ويَدعم هذا الاكتشاف تحليل الفريق لعينات البراز من الأشخاص المصابين بمرض التصلب المتعدد أثناء نوبات احتدام المرض.

وبالمقارنة بالفئران التي تمتلك عددًا طبيعيًّا من الخلايا البلازمية، عانت الفئران - المعدلة وراثيًّا، لتصاب بنقص في الخلايا البلازمية - من أعراض أشد خطورة من الأعراض الشبيهة بمرض التصلب المتعدد، ولكنْ هذه الأعراض تحسنت عندما حُقنت هذه الفئران بخلايا بلازمية من أمعاء الفئران السليمة.

يقول الباحثون إن هذا الاكتشاف يشير إلى أهمية آلية الاتصال بين الأمعاء والجهاز العصبي في مجابهة مرض التصلب المتعدد.

Cell http://doi.org/gfsnpm (2019)