ملخصات الأبحاث

مُستقبِل السيروتونين المعقد 

.S. Basak et al

  • Published online:

يُعَدّ مُستقبِل السيروتونين 3A5-HT الذي هو بمثابة قناة أيونية رُبيطة البوابة، خماسية الأجزاء، للأيونات السالبة (وتسمى اختصارًا: pLGIC) – هدفًا طبيًّا من أجل التحكم في الغثيان والقيء المصاحبَين للعلاج الإشعاعي والكيميائي. وعند ارتباطه، يحفّز السيروتونين حدوث تغيُّرٍ شاملٍ في الشكل، يضم الجزء خارج الخلوي الرابط للرُّبيطة (ECD)، والجزء العابر للغشاء الخلوي (TMD)، والجزء داخل الخلوي (ICD) الذي لم تتضح تفاصيله الجزيئية بعد.

في البحث المنشور، يقدم الباحثون بِنْيَتين للمستقبِل 3A5-HT كامل الطول، مرتبطتين بالسيروتونين، في أشكال متمايزة بدرجتي وضوح 3.32، و3.89 أنجستروم، تكشفان عن الآلية التي يتم بها تنشيط القناة. وبالمقارنة مع المستقبِل 3A 5-HTغير المرتبط، خضعت الهياكل ذات السيروتونين المرتبط لحركة الْتِوائية كبيرة في الجزئين ECD، وTMD؛ ما أدى إلى فتح مسار نفوذ يبلغ 165 أنجسترومًا.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحركة تؤدي إلى تشكيل بوابات جانبية للنفاذ الأيوني عند الواجهة البينية للـجزئين TMD، وICD. وبالجمع بين تلك البِنى وعمليات محاكاة الديناميكا الجزيئية، نجد أنها تقدم رؤى جديدة للاقتران الشكلي، عبر الأجزاء والتغير الوظيفي.