أضواء على الأبحاث

علم الأعصاب: تخفيف وطأة الخيانة بحبوب «إكستاسي»

  • Published online:

DPA PICTURE ALLIANCE/ALAMY

قد يجعل العقار الترفيهي الملقب بـ«إكستاسي» ecstasy (في الصورة) الأفراد أكثر استعدادًا للتعاون مع أولئك الذين خانوهم مؤخرًا.

في دراسة للتفاعلات الاجتماعية، طلب أنتوني جاباي - من جامعة »كينجز كوليدج لندن» King`s College London - وزملاؤه من 20 رجلًا المشاركة في لعبة استراتيجية ضد منافسين من الحاسوب. اختار اللاعبون وشركاؤهم الرقميون، بصورة مستقلة عن بعضهم البعض، من خلال سلسلة من المحاولات، إمّا التعاون، أو التنافس ضد بعضهم البعض.

أكسب التعاون المتبادَل اللاعبين نقاطًا أكثر من التنافس بينهم، لكن اللاعبين حصلوا على أكبر عدد من النقاط عندما "خانوا" شركاءهم باختيارهم التنافس، بينما اختار الشريك أن يتعاون. حصل الشريك "المخدوع" على أقل عدد ممكن من النقاط. ولعب الرجال اللعبة بعد تناول عقار MDMA - المكون الفعال في «إكستاسي»- أو بعد تناول عقار وهمي. وعندما تمت "خيانة" الرجال من قِبَل شريك حاسوبي جدير بالثقة عادة، كانوا يميلون إلى اختيار المنافسة، بدلًا من التعاون في المحاولات التالية. ومقارنةً بأدائهم أثناء تناول العقار الوهمي، تغلَّب اللاعبون الذين تناولوا MDMA على هذا التأثير بسرعة أكبر، وبالتالي عادوا إلى التعاون في وقت أقرب.

(J. Neurosci. http://doi.org/cw9b (2018