ملخصات الأبحاث

جينوم نسل أُمّ من النياندرتال وأب من الدينيسوفا

V. Slon et al

  • Published online:

إنّ بشر النياندرتال، وبشر الدينيسوفا مجموعتان منقرضتان من أشباه البشر (hominins)، انفصلتا عن بعضهما البعض قبل أكثر من 390 ألف سنة.

وفي البحث المنشور، يقدم الباحثون جينوم "دينيسوفا 11"، وهي شظية عظمية من كهف دينيسوفا (في روسيا)، وأثبتوا أنها تخص شخصًا كانت والدته من بشر النياندرتال، ووالده من بشر الدينيسوفا.

توصل الباحثون إلى أن الأب، الذي يحمل جينومه آثارًا من سلالة النياندرتال، انحدر من مجموعة ذات صلة بإنسان من الدينيسوفا كان قد وُجد في الكهف، ويعود إلى وقت لاحق. أما الأم، فكانت تنتمي إلى مجموعة أقرب صلةً ببشر النياندرتال الذين عاشوا لاحقًا في أوروبا، عن إنسان من النياندرتال كان قد وُجد في كهف دينيسوفا أيضًا، ويعود إلى وقت أقدم، ما يشير إلى أن أقدم هجرات بشر النياندرتال بين شرق وغرب أوراسيا قد حدثت في وقت ما قبل 120 ألف سنة.

يشير اكتشاف نسل الجيل الأول من اختلاط إنسان النياندرتال، وإنسان الدينيسوفا - من بين العينات القليلة القديمة التي وُضع تسلسلها حتى الآن - إلى أن الاختلاط بين مجموعات أشباه البشر في أواخر عصر البلايستوسين كان أمرًا شائعًا عند التقائها.