أضواء على الأبحاث

علم الإحاثة: البطريق الأَوَّلي كان عملاقًا

  • Published online:

Paul Souders/Getty

جاب نوع ضخم من البطاريق، الذي ناهز طوله قامة الإنسان، مياه نيوزيلندا قبل حوالي 60 مليون سنة، بعد فترة وجيزة من ظهور أول أسلافه العاجزين عن الطيران.

قام جيرالد ماير - من معهد بحوث سينكنبرج، ومتحف التاريخ الطبيعي في فرانكفورت بألمانيا - وزملاؤه بتحليل بقايا متحجرة لبطريق عملاق منقرض (Kumimanu biceae)، اكتُشفت في منطقة صخور موراكي في أوتاجو، نيوزيلندا. يقدِّر الفريق أن طول الطائر بلغ 1.77 متر، وكان يزن أكثر من 100 كيلوجرام، مما يجعله واحدًا من أكبر طيور البطريق التي عاشت على الإطلاق.

عندما قام العلماء بوضع النوع الجديد ضمن شجرة تطوُّر البطريق، وجدوا أنه ظهر بعد وقت قصير من استبدال البطاريق الأولى الغوص بالطيران. تظهر الأنواع الأصغر في وقت لاحق في السجل الأحفوري، قبل ظهور عمالقة حديثة، مثل بطريق الإمبراطور، الذي كان يبلغ طوله 1.2 متر (Aptenodytes forsteri، في الصورة)، ما يشير إلى أن الحجم العملاق تطوَّر أكثر من مرة في هذه الطيور.

(Nature Commun. 8, 1927 (2017