أضواء على الأبحاث

سلوك الحيوان: الشمبانزي يغيِّر صيحات التحذير

  • Published online:
يبدو أن حيوان الشامبانزي يأخذ تصورات رفاقه في الاعتبار عند اتخاذ قرار بشأن مدى قوة إعلان الإنذار.

يبدو أن حيوان الشامبانزي يأخذ تصورات رفاقه في الاعتبار عند اتخاذ قرار بشأن مدى قوة إعلان الإنذار.

Fiona Rogers/Getty

يبذل حيوان الشمبانزي جهدًا إضافيًّا لتحذير الجيران، التي يبدو أنها لا تكون مدرِكة للخطر.

فقد قامت كاثرين كروكفورد، ورومان فيتيج - من "معهد ماكس بلانك للأنثروبولوجيا التطورية" في لايبزيج بألمانيا - وكلاوس زوبربوهلر - من "مركز بودونجو الميداني للحفظ" في ماسيندي بأوغندا - باختبار ما إذا كانت قردة الشمبانزي (Pan troglodytes، في الصورة) تعدِّل صيحات الإنذار الخاصة بها، وفقًا لما إذا كان المستمعون مدركين لخطر قريب، أم لا.

سمعت قردة الشمبانزي البرية تسجيلات، إما لصيحة إنذار - تدل على أن المنادي غير المرئي قد لاحظ وجود خطر - أو نداء طمأنينة يوحي بالجهل بوجود خطر. وبعد أن سمعت التسجيلات، تعرضت القردة لخطر في شكل ثعبان نموذج؛ فأصدرت قردة الشمبانزي - التي رأت الثعبان، بعد سماع نداءات الطمأنينة - تحذيرات أكثر من تلك التي تعرضت لصيحات الإنذار؛ ما يوحي بأنها أخذت تصورات رفاقها في الاعتبار عند اتخاذ قرار بشأن مدى قوة إعلان الإنذار.

ربما أرست هذه القدرات الإدراكية في القردة الأساس لتطور اللغة، كما يقول الباحثون.

(Sci. Adv. 3, e1701742 (2017