NATURE | أضواء على الأبحاث

بَجَع نيوزيلندا المفقود

Nature (2017) doi: | Published online | English article

MUSEUM OF NEW ZEALAND TE PAPA TONGAREWA

انقرض نوع من البجع الأسود، بسبب الصيد المفرط له في نيوزيلندا، بعد وصول البشر إلى الجُزُر.

يقطن أستراليا سرب شهير من بجع Cygnus atratus الأسود. ومؤخرًا، حَدَّد نيكولاس رولنس - من جامعة أوتاجو في دنيدن بنيوزيلندا - وزملاؤه نوعًا منقرضًا، لم يتم التعرف عليه من قبل من البجع الأسترالي، يُسمى Cygnus sumnerensis (في الصورة).

وباستخدام عينات من الحمض النووي والعظام القديمة المجمَّعة من نيوزيلندا وأستراليا - بما في ذلك عينات من جُزُر تشاتام النائية - يُظْهِر الباحثون أن مجموعة من البجع الأسود التي كانت قد انقرضت بعد وصول البشر في أواخر القرن الثالث عشر كانت من نوع منفصل من البجع الأسترالي. وكان النوع Cygnus sumnerensis، أو "بووا" Pouwa، يزن أكثر من C. atratus، وكانت أجساده أكبر، وسيقانه أطول، وجناحاه أقصر نسبيًّا. وفي الغالب، كان هذا النوع المنقرض من البجع يسير على مسار تطوري، ليصبح من الطيور التي لا تطير، وذلك قبل أن تتم إبادته من جميع أنحاء نيوزيلندا بحلول منتصف القرن الخامس عشر، ومن جُزُر تشاتام بحلول منتصف القرن السابع عشر. وفي وقت لاحق، حلّ C. atratus محله، وهو موجود في جميع أنحاء المنطقة.

(Proc. R. Soc. B http://doi.org/b92j (2017