أضواء على الأبحاث

اختبار الخميرة يكشف المُمْرِضات الفطرية

  • Published online:

تتسبَّب العدوى الفطرية في حوالي مليوني حالة وفاة بين البشر كل عام، كما تقتل الحيوانات البرية وتدمِّر المحاصيل. ويمكن للكشف المبكر عنها أن يمنع حدوث مثل هذه الخسارة، غير أن الاختبارات التقليدية تتطلب مُعِدّات مكلفة، وقَدْرًا من الخبرة. ومؤخرًا، قام فريق بقيادة فرجينيا كورنيش - من جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك - بتطوير اختبار تشخيصي يستخدم خميرة الخباز المهندَسة وراثيًّا (Saccharomyces cerevisiae)، التي يتكلف إنتاجها ما يقل عن سنت واحد.

تتحول سلالة الخميرة إلى اللون الأحمر عندما تتعرف على سلاسل قصيرة من الأحماض الأمينية (الببتيدات) الخاصة بالمُمْرِضات الفطرية، التي تم تصميمها للكشف عنها. وعندما أُدرجت السلالة في نموذج أوّلي من عصا قياس، كشفتْ عن وجود مستويات منخفضة من الببتيدات الخاصة بالمُمْرِضات الفطرية في التربة، وفي البول، وفي الدم. وكان من بينها النوع Paracoccidioides brasiliensis، وهو نوع من الفطريات يسبب الالتهاب الرئوي الحاد في أمريكا الوسطى والجنوبية.

يقول الباحثون إنه يمكن استخدام الاختبار في المناطق التي ليس بها كهرباء أو مختبرات مجهزة بشكل جيد، ويمكن تخزينه في درجة حرارة الغرفة لمدة تسعة أشهر على الأقل.

(Sci. Adv. 3, e1603221 (2017