NATURE | أضواء على الأبحاث

تغطس "الدياتومات" بحركات متقطعة

Nature (2016) doi:10.1038/538143b | Published online | English article

Robert Lavigne/MicroscopyView.com

تستطيع كائنات بحرية وحيدة الخلية ـ تُسمى "الدياتومات" ـ تغيير سرعة حركتها العمودية في المياه بشكل سريع، على الرغم من غياب هياكل تساعد على الحركة.

تقوم "الدياتومات" بعملية التمثيل الضوئي، وهي تُعَدّ مساهِمًا رئيسًا في إنتاجية المحيطات. وقد قام براد جيميل وزملاؤه ـ بمعهد علوم البحار في جامعة تكساس في بورت أرانساس ـ بتصوير ثلاثة أنواع من الدياتومات (في الصورة Coscinodiscus radiatus) أثناء غوصها ببطء في أحواض المختبر. وأظهرت الأنواع جميعها حركات متقطعة، متمثلة في اندفاعات لم تُرَ من قبل: غوص سريع، تليه فترات لا تغوص فيها مطلقًا تقريبًا. وقام الباحثون بتصوُّر تدفُّق المياه حول "الدياتومات" الفردية، وهم يرجِّحون أن الكائنات تغيِّر حركة طفوها عن طريق تبادل الأيونات مع مياه البحر.

وقد تفسِّر التغيرات السريعة في سرعة الغوص كيف تتنافس هذه "الدياتومات" على المواد الغذائية مع خلايا أخرى تسبح بنشاط.

(Proc. R. Soc. B 283, 20161126 (2016