كتب وفنون

تصوير البيانات بصريًّا: استخـلاص المعـنى

فيليس فرانكل تستمتع بعرض كتاب مُلهِم عن فن وعلم التصوير البصري للبيانات.

فيليس فرانكل
  • Published online:

نقاط البيانات: التصوير البصري الذي يعني شيئًا،.

ناثان ياو، جون ويلي وأولاده: 2013. 384 صفحة،  39.99 $ / 26.99 £

ISBN: 9781118462195


معظم العلماء، وربما أكثر، على وعي بالحضور المتزايد للتعبير البصري عن البيانات في الصحف والتلفاز والتسوق عبر الإنترنت، ووسائل التواصل الاجتماعي، وحتى ببعض العروض الترويجية لسياسات الكونجرس الأمريكي. أراهن أنّ ثمة مبنى إداريًّا جديدًا في واشنطن العاصمة خُصِّص لإبداع لوحات ملصقات محمَّلة بالرسوم البيانية من أجل أعضاء الكونجرس. إنّ كتاب «نقاط البيانات: التصوير البصري الذي يعني شيئًا» للإحصائي وخبير التصوير ناثان ياو يشير الى اسْتِجْلاء واضح وحماسي لهذه الظاهرة المتنامية.

يُعَدّ الكتابُ المفصَّل «نقاط البيانات» مفيدًا بشكل خاص لأولئك الذين يعملون على التصوير البصري للبيانات العلمية، حيث يوجِّه القارئ من خلال أمثلة رائعة من البيانات، والرسوم، والسياق، والعرض والتحليل. إنه أكثر من مجرد دليل إرشادي؛ إذ يذكِّرنا ياو بأنّ الغرض الحقيقي من معظم أعمال التعبير البصري للبيانات هو البلوغ بالبيانات إلى غايات براجماتية. ويشير إلى الطرف الآخر من الطيف: التعبير البصري عن البيانات ابتُدِع عن طريق أولئك الذين أغواهم التصميم الفني، لدرجة أنْ يصبح المعنى غير ذي صلة. وكما يكتب ياو.. فإن المعرفة بالإحصاءات وبالتصميم «وامتلاك مهارات كلٍّ منهما تمنحك رفاهية، تنمو إلى حد الضرورة؛ للقفز جيئةً وذهابًا للتنقيب عن البيانات ورواية القصص».

NATHAN YAU


ويغرينا ياو بالنظر والتَّدَبُّر، والدراسة، والتحليل، والحكم. فقد كانت له ـ باعتباره مصورًا بصريًّا للبيانات ـ اختيارات ذكية من الرسوم التوضيحية في هذه المجموعة المتنوعة الرائعة، ومن ثم فهي ليست للديكور فقط. خذ مثلًا «مشروبات القهوة مصوَّرة» للمبدع لوكيش ذاكار (http://go.nature.com/tcxs21). وهي وإنْ كانت يسيرة المنال، إلا أنها غنيّة بالمعلومات. ويُدْرِج ياو التصويرَ الفلكي التفاعلي الذي أبدعه سانتياجو أورتيز (http://go.nature.com/hwnsdx) ليضرب به المثل في التعبير عن أنّ المنظور والسياق متلازمان لا ينفصلان، وذلك عند تقريب مشهد السماء ليلًا وتدويره. إن تصوير البروج أنيق وبديع على حد سواء، ويمكن أن يصبح مصدر إلهام للعلماء الذين يبدعون تكوينات جزيئية تفاعلية. ورغم قلة عدد المعروض من تصوير بصري للبيانات العلمية تحديدًا، فإنه يمكن للباحث المبدع أن يجد الكثير كي يُكَيِّفه على هذا النهج.

يشرح ياو المكونات الأساسية للتصوير البصري للبيانات، ويتحاور بشأنها، مبيٍّنًا كيف يمكن لتغييرات بسيطة أنْ تطوِّر من قابليتها للقراءة. إنه يعلمنا كيف نفكر بيانيًّا. وفي أحد الشروح المستفيضة ـ وهناك الكثير منها ـ يستخدم بذكاء «الإشارات البصرية» التي وصفها ويليام كليفلاند، وروبرت ماكجيل في دراستهما عام 1985 عن إدراك الرسوم البيانية والطرق (W.S. Cleveland and R. McGill Science 229, 828-833; 1985) في ذاك الجدول الذي يشجع القارئ ببراعة على التفكير بطريقتهما في التجريد البصري (انظر الصورة). يعرض الجدول أنساقًا توجد في البيانات ـ مثل زيادة أو نقصان في أعداد الأنواع ـ وكيف يمكن تمثيل هذا من خلال الرسوم البيانية في شكل زاوية، أو وَضْع، أو مساحة، أو إشباع لوني. كما يعرض كيف يمكنك أنْ تجرِّد مفهومًا أو بيانات على نحو بصري إلى تمثيل مُصاغ ـ بمعنى اختزال التعبير البصري إلى معلوماته الأساسية ـ وهو واحد من أقل ما نوقش، لكن مِنْ أهمّ عناصر التمثيل البصري الناجح.

لديَّ بعض الانتقادات الطفيفة؛ التي قد تحتاج إلى عدسة مكبرة أثناء قراءة نقاط البيانات، منها: أنّ ثمة عددًا من الأشكال في حاجة إلى عدسات مكبِّرة؛ كي تصير ذات معنى على الصفحة المطبوعة، وأنّ عليك أنْ تَتَيَقَّنْ مِنْ مشاهدة الكثير من أمثلته العديدة للتصوير البصري المُعَدَّة للنشر أونلاين، لا سيما النوع التفاعلي منها. لقد وَدِدْتُ لو رأيتُ مناقشةً متعمقةً بشكل أكبر عن تمثيل عدم اليقين. نحن ندرك جميعًا المستويات المختلفة من عدم الدقة في البيانات المتوفرة لدينا. وعدم إيصال هذا بطريقة أو بأخرى في تمثيلاتنا البصرية للبيانات قد ينطوي على غياب المسؤولية، ولكن تلك الممارسة قد تسوغ لنا إفراد كتاب منفصل لها. وأخيرًا، وجدتُ أنه من المزعج ألّا تظهر أشكالٌ عديدة بجانب الإشارة المذكورة لها في النص؛ ولذلك.. اضطررت ـ في بعض الأحيان ـ إلى قلب صفحة، أو حتى اثنين؛ لأرى ما كان يصفه ياو.

إنّ هذا الكتاب سيظلّ عملًا متميزًا.. إذ يمكنني أنْ أتصور بعض عيون مجتمع التصوير البصري لدى الوهلة الأولى، وهي تتقلب حيرةً، وهي تطالع لأول مرة بعض أمثلة ياو، التي من المفترَض أنها تبدو «واضحة».وهناك الكثير الذي يمكن أنْ نتعلمه من دراسة ما يفعله ياو هنا، كتعريف وتوضيح التصوير البصري الجيد بوضوح ودقة بأنه «تمثيل البيانات التي تساعدك على معرفة ما لم تكن لتراه، إذا ما نظرتَ فقط إلى المصدر المجرَّد... الاتجاهات والأنساق والقيم المتطرفة التي تخبرك عن نفسك وعمّا يحيط بك».  شكرًا لك، ناثان ياو، لمساعدتنا في البدء.