ملخصات الأبحاث

نظرة قريبة لمرحلة متأخرة من تطور نجمي

M Maercker et al
  • Published online:

صور جديدة للنجم «آر سكُلبتوريس» (R Sculptoris) في الطور الأخير من حياته- بيانات مبكرة من تليسكوب الراديو «آلما» (ALMA) فائق الوضوح في شيلي- تكشف بوضوحها عن وجود هيكل حلزوني لم يكن معروفًا من قبل في الغلالة الرقيقة من الغبار والغاز المحيطة بالنجم. يعتقد أن الغلالة تكونت عندما تسببت دفقة حرارية دافعة بفقد متزايد للكتلة. وقد لوحظت هياكل حلزونية مماثلة من قبل مع أغلفة نجمية دوارة، ويُرجح أن تكون هذه سمة خاصة لنظام (النجوم) الثنائي. ولدى جمع بيانات الرصد مع المحاكاة الهيدروديناميكية، خلص الباحثون إلى أن «آر سكُلبتوريس» نجم ثنائيٌ، خضع لدفقة حرارية دافعة منذ نحو 1800 سنة. وربما استمرت الدفقة لنحو 200 سنة، وكان فقدان الكتلة أكبر بثلاث مرات مما كان يُعتقد سابقًا.