فيروس كورونا الجديد : تغطية شاملة

أخبار في دائرة الضوء


تحقيقات وتعليقات

فيديو

سر أطوال أعمار الكائنات: لم يعيش الزراف فترة أطول من حيوان ابن مقرض؟

من المعروف أن الطفرات في الشفرة الوراثية، التي تتراكم في أجسامنا بمرور الوقت، من الممكن أن تسبب السرطان. بيد أن دورها الأوسع في الشيخوخة ليس معروفًا بالقدر نفسه
من ثم، أخذ فريق من الباحثين على عاتقه قياس معدلات التطفر في أجسام مجموعة واسعة من الثدييات، واكتشف ارتباطًا مذهلاً بين معدل التطفر وطول العمر. وهو ما شكَّل دليلاً على صحة النظرية القائلة إنَّ الطفرات الجسدية هي إحدى مسببات الشيخوخة، وليست ناجمةً عنها.

التأريخ بالذكاء الاصطناعي: أداة جديدة لفك شفرة النصوص القديمة

كثيرًا ما يحيط الغموض بأصول النقوش القديمة. وتصعب أحيانًا قراءة الكتابات المنحوتة على صخر قبل آلاف السنين، والتي غالبًا ما تفقد أجزاءً كاملة من نصوصها. بيد أنه مؤخرًا دُربت شبكة عصبية على قراءة آلاف النقوش الموجودة بين أيدينا. ويمكن أن تساعد هذه الأداة الجديدة المؤرخين على معرفة الأصل التاريخي المكاني والزماني للنصوص، فضلًا عن سد الفجوات من الكلمات والأحرف الناقصة في نصوص هذه النقوش.

الطيران في الحشرات متناهية الصغر: أسرار الخنفساء ريشية الأجنحة

الطيران بحد ذاته صعب، وعندما يقل طول المخلوقات عن نصف ملليمتر، يغدو الطيران أصعب؛ إذ تختلف القوانين الفيزيائية للطيران مع صغر الحجم. ومع ذلك، فقد طورت الحشرات متناهية الصغر استراتيجيات للطيران. وفي هذا الفيديو من دورية نيتشر، سنلقي نظرة من كثب على دراسة جديدة تكشف لنا التكتيكات الغريبة التي تستخدمها الخنفساء ريشية الأجنحة للطيران، والتي لم يرَ مثلها قط.

أنباء وآراء

  • الآثار السلبية الناجمة عن التضاعف الجينومي

    غالبًا ما تُكرر الخلايا السرطانية البشرية نسخ جينومها بطريق الخطأ في عملية انقسام الخلية. وقد يسفر هذا عن مزيدٍ من الخلل الجينومي. وفي هذا الصدد، أجرى فريق بحثي تحليلًا تفصيليًا لأول دورة للخلية بعد تكرار نسخ جينومها بهدف تسليط الضوء على هذه الظاهرة.

  • التعهدات المناخية ربما تقي من تجاوُز الاحترار العالمي حاجز الدرجتين

    يشير تحليلٌ للتعهدات المناخية، التي قطعتها الدول على نفسها في مؤتمر «كوب 26» COP26، إلى أنَّ تلك التعهدات قد تضمن ألا تتجاوز مستويات الاحترار العالمي درجتين مئويتين قبل عام 2100، ولكن هذا لن يتحقق ما لم تُرفَد تلك التعهدات بسياساتٍ قصيرة الأجل.

  • محرك كهربي مجهري من بِنى من الحمض النووي

    انطلق سباق نحو تطوير محركات دقيقة، بأبعاد نانومترية، أملًا في أن تستخدمها ماكينات المستقبل الدقيقة. وأحدث المنجزات في هذا الصدد، هو ابتكار محرك ذي أجزاء متعددة، مصنوعة من الحمض النووي، يتشكل ذاتيًا، ويستغل الحركة البراونية في السوائل، لإدارة ذراع دوارة، ويمكنه لف نابض جزيئي لولبي.

  • دراسة لآذان ثدييات تكشف أسرار ميلاد تنظيمها لحرارة أجسامها

    قد يساعد تحليل أجراه فريقٌ بحثيّ لعيِّنات من أحافير الأذن الداخلية لكائنات مختلفة، في الوقوف بدقة على أحداث الإطار الزمني لأحد التحولات بالغة الأهمية في مسيرة تطوّر الفقاريات، وهو اكتساب أسلافنا من أشباه الثدييات القدرةَ على التحكُّم في ارتفاع حرارة الجسم والاحتفاظ بهذه الحرارة.

  • باحثون يكتشفون إمكانية توليد الميثان لدى جميع الكائنات الحية

    من المعروف في المراجع النظرية أن بعض البكتيريا قادرة على توليد الميثان من خلال مسارٍ إنزيمي، لكن ظهرت دراسة جديدة تقدِّم أدلة على وجود مسار بديل غير إنزيمي لإنتاج الميثان، قد يوجد  في جميع الخلايا النشِطة أيضيًّا.