فيروس كورونا الجديد : تغطية شاملة

أخبار في دائرة الضوء


تحقيقات وتعليقات

فيديو

نسيج ذكي يتصلب عند الحاجة

طوّر فريق بحثي مادةً جديدة ذات خصائص يمكن تعديلها وعكسها. ابتُكر هذا النسيج الذكي الجديد بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد وباستخدام جسيمات متشابكة شبيهة بدروع الزرد التي تتكون من حلقات معدنية متصلة ببعضها البعض. وعند تعريض هذا النسيج للضغط، تتكدّس جسيماته معًا ويصبح جامدًا وصلبًا إلى أن يزول الضغط عن الجسيمات. ويمكن استخدام هذه الخاصية الفريدة في تصنيع الجبائر التي يُعاد استخدامها وفي عدة تطبيقات طبية أخرى.

لم قد تكون الأنابيب المسرِّبة أفضل لنقل الماء؟

استلهم الباحثون هذه الفكرة من الأشجار، واستطاعوا تطوير منظومة لنقل الماء تعتمد على الخاصية الشعرية والتوتر السطحي. إذ استخدموا الطباعة ثلاثية الأبعاد، لصنع خلايا متناهية الصغر مفتوحة جوانب، قادرة على تعريض جزء كبير من سطح الماء للغازات المحيطة، وهو ما قد يكون مفيدًا في تطبيقات كالتبريد وأنظمة تبادل الغازات. الورقة البحثية متاحة للقراءة هنا: 
https://www.nature.com/articles/s4158...

كيف تساعد ميكانيكا الكم الطيورَ في تحديد مساراتها

تشعر بعض الطيور بالمجال المغناطيسي للأرض، وتستعين به في تنقّلاتها. لكن دقائق الآلية التي تستخدمها لذلك ظلت لغزًا لفترة طويلة. والآن، كشف باحثون عن بروتين في عيون الطيور تتجلى فيه ظاهرةً من ميكانيكا الكم، تسبب استشعار الطيور للمجالات المغناطيسية. ويشير الباحثون إلى أن هذه الآلية ربما تكون السبب وراء قدرة الطيور على استشعار المجال المغناطيسي.

أنباء وآراء

  • تكدسات البروتين TDP-43 تحت دائرة الضوء

    في بعض حالات الإصابة بأمراض التَّنَكُّس العصبي، يتجمَّع بروتينٌ يُسمَّى TDP-43 ليشكِّل تكدُّسات في الدماغ، تؤدِّي إلى موت الخلايا العصبية. ومؤخرًا، نجح فريق بحثي في كشف النقاب عن بنية هذه التكدسات البروتينية وخصائصها.

  • رصد كوكب عملاق يدور حول نجمين ضخمين

    تمكَّن العلماء من رصد كوكب عملاق يدور حول نظام نجمي ثنائي، يحوي أضخم ما اكتُشِف حتى الآن من النجوم المضيفة للكواكب. يثير هذا الاكتشاف التساؤلات حول النماذج القائمة التي تحاكي طريقة تشكُّل النجوم والكواكب.  

  • النسبية قد تضمن أمان ماكينات الصراف الآلي

    من المعروف أن إدخال رقم التعريف الشخصي الخاص بك باستخدام لوحة مفاتيح ماكينة الصراف الآلي غيرُ آمن، لكن ثمة تطبيق ذكيّ لنظرية النسبية الخاصة قد يضفي المزيد من الأمان على عملية التحقق من هوية الأشخاص.

  • الاستفادةُ من مُقاومات الذاكرة الجزيئية في الحوسبة فائقة الأداء

    الارتقاءُ بالحوسبة مستقبلًا يتطلب طُرُقًا إبداعية لربط الخصائص الفيزيائية للمواد بالدوال المنطقية التي تحتاج إليها التصميمات الحوسبية. ويُتيح جهازٌ إلكتروني يُعرَف بمُقاوم الذاكرة الجزيئية أو «ممرستور»، سبيلًا للمضي قدمًا في تحقيق ذلك. 

  • نمذجة لنمط الانتشار الغامض في أولى موجات «كوفيد»  

    لتحسين قدرتنا على التصدي للجوائح مستقبلًا، يجب أن نفهم كيف انتشر فيروس «سارس-كوف-2» بهذه السرعة. ويُلقي نموذج جديد لتفشي «كوفيد-19» الضوءَ على حالات الانتشار الغامضة لهذا المرض، والتي لم تكتشفها جهود الرصد في أوائل عام 2020.